تل مرعب

قوة المحركات عنوان اليوم الأخير للمهرجان

ختام مهرجان ليوا الرياضي مع الجزء الثاني من صعود التل

ثمانية سلندر مزود وستة عادي أبرز فئات المحطة الأخيرة للمهرجان

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، تتجدد الإثارة اليوم عبر تحدي الجولة الثانية من بطولة صعود تل مرعب لسيارات الدفع الرباعي والتي تقام ضمن فعاليات مهرجان ليوا الرياضي تل مرعب 2018 في آخر يوم من المهرجان واللوحة الختامية لتسعة أيام عاشها رواد التل من المتعة والإثارة في ظل العديد من البطولات والتحديات المختلفة، وتبدأ المنافسة اليوم في تمام السادسة مساء مع التحدي القوي والذي ينطلق بين شباب ومحترفي هذه الرياضة من أجل كسر الأرقام والوصول للأزمة الأفضل في اليوم الختامي للمنافسة، ومن المنتظر  مشاركة ما يزيد على خمسين سيارة من مختلف أنحاء الخليج العربي في تحدي صعود أعلى كثيب رملي في المنطقة والذي يصل طوله إلى 300 متر مع زاوية انحدار فريدة من نوعها وصنعت بعوامل طبيعية وبدون أي تدخلات صناعية، فالطبيعة هي ما حبا بها الله سبحانه وتعالى أجواء وتضاريس ومناخ منطقة تل مرعب، وتنطلق منافسة صعود التل أو ضرب التل بأربع فئات مختلفة هي فئة 6 سلندر جير عادي، فئة 6 سلندر مزود، 8 سنلدر جير عادي و8 سلندر مزود، وستكون المنافسة على المركز الأول ومحاولة تحقيق أفضل زمن في كل فئة، وتأتي منافسات صعود التل لكي تكون خلاصة تجهيز وإعداد لمختلف المتسابقين استمرت لفترة طويلة وأحيانا تصل إلى شهور من الإعداد من أجل ثوان ولحظات انطلاق السيارات من الأسفل وإلى أعلى التل في تجربة مثيرة وقوية نشهدها اليوم عبر المنافسة في تل مرعب.

من جهته بين حمدان المزروعي مدير عام    نادي ليوا الرياضي  أن مهرجان ليوا الرياضي تل مرعب قد أصبح قطبا سياحيا مهما للمنطقة   من خلال تنظيمه وبشكل سنوي في كل عام، وذلك من خلال ما يضمه من فعاليات رياضية مهمة وبطولات ترتقي لمستوى العالمية من ناحية المشاركين والحضور والمتسابقين الذين يشدون الرحال للمشاركة والحضور والتواجد عبر الرياضات المهمة من خلاله، وقال : أصبح مهرجان ليوا الرياضي علامة سياحية مهمة لمنطقة الظفرة  وعيدا سنويا يجتمع من خلاله كل محبي رياضات السرعة والإثارة والتي تقام من خلاله سواء على صعيد السيارات بأنواعها أو بطولات الدراجات والتي ترتقي من ناحية التنظيم والمشاركة إلى مصاف البطولات العالمية.

وقال المزروعي  : لم تتوقف فعاليات المهرجان عند بطولات المحركات والقوة والتي تحمل كل الندية والتحدي، وإنما يضم أيضا بطولات تراثية مهمة تعمل على أن تكون حلقة وصل ما بين الحاضر لشبابنا وبين تراثهم الأصيل من خلال تنظيم منافسات الصيد بالصقور، وسباقات الخيول العربية الأصيلة والهجن أيضا، كذلك الفعاليات الرياضية الأخرى التي زادت من شعبية المهرجان وانتشاره طيلة السنين الماضية، والتي تفرض علينا أن نبحث عن كل جديد وتحد مثير في كل موسم يتجدد من خلاله لقاء الجمهور والزوار بالمهرجان، توافر الخدمات المختلفة وتكاملها في منطقة تل مرعب شجع محبي البر والتخييم على الانتظام من خلال المخيمات الخاصة والعامة في المنطقة وامتداد فترة تخييمهم لما قبل وما بعد المهرجان لأسابيع مما أنعش الكثير من المرافق العامة في المنطقة، ويكفي أن نشاهد امتداد المخيمات وتواجدها في المكان واكتظاظ المنطقة بالذات في نهاية الأسبوع بشكل جذاب في قلب الصحراء، كذلك ما قامت به اللجنة المنظمة من مخيمات للأسر والعوائل وأيضا المخيمات الشبابية جعل المكان قبلة مهمة لكل من يبحث عن لحظات الاسترخاء في البر من مختلف أنحاء دول الخليج العربي، وهي سمة يندر أن نشاهدها في أي مكان آخر خاصة لما حبا به الله هذه المنطقة طبيعة خلابة أولها منظر تل مرعب المهيب وما يحيط به من تلال وهضاب طبيعية في المنطقة.

وأكد المزروعي  كل ما سبق قد جعل من تل مرعب واحة للمغامرين وللباحثين عن الإثارة خاصة عبر المشاركة في بطولاته المختلفة والتي تلبي رغبة التحدي والإثارة لدى هؤلاء، وقال : لا نبالغ عندما نقول بأن تل مرعب قد أصبح واحة تجمع كل محبي المغامرة وتعطيهم مساحة فريدة لممارسة مختلف الهوايات التي يرغبون بها سواء السيارات أو الدراجات والتي يذخر بها المهرجان.

وتمنى المزروعي   أن يكون ختام البطولة مع منافسة صعود التل في اليوم الأخير خير ختام للمهرجان الذي كان حلما جميلا استمتع به كل الحضور والمتابعين على حد سواء في الأيام الماضية.

 

وتبدأ المنافسات في تمام السادسة مساء حيث قامت اللجنة المنظمة بإعداد مكان المنافسة ومسار الصعود على تل مرعب، بالإضافة إلى توفير كل ما يلزم من أجل ضمان أفضل تحكيم، وسيتم تخصيص محاولتين لكل سيارة من أجل الوصول للزمن الأفضل، كما أن لكل سيارة الحق في اختيار المحاولة في أي توقيت ما بين الساعة السادسة والثانية عشر ليلا، ومن المقرر أن تشهد منافسات اليوم الختامي ومع انتهاء الجولة الثانية من صعود التل تتويج الفائزين في المسابقة اليوم وبالأمس، بالإضافة إلى تتويج الفائزين في الختام

اعداد :خالد السعدي

تصوير: كريم شهيب

Comments

اترك تعليقاً

Your email address will not be published. Required fields are marked *

حقوق الطبع محفوظة 2017 @ نادي ليوا الرياضى منطقة الظفرة
All rights reserved @ 2017 Liwa Sport Club AlDhafra